أخدود ساكليكنت في انطاليا لاجازة فريدة ممتعة

أخدود ساكليكنت في انطاليا لاجازة فريدة ممتعة

السياحة في تركيا لا تعلو عليها سياحة فهي رمز للتميز السياحي الراقي والساحر فيها الكثير من المعالم الجميلة التي يلجأ اليها السائح لاخذ اجازة فريدة من نوعها بعيدة عن الضغط النفسي ومتاعب العمل ومن هذه المعالم اخدود ساكليكنت في أنطاليا – تركيا .

“أخدود ساكليكنت” (Saklıkent)  يبعد 45 كم عن أنطاليا في تركيا، ويقع بين سلسلة جبلية على عمق كبير وتنطلق منه عيون المياه العذبة بغزارة طوال فترات العام وبكميات هائلة، التي تشبه في تدفقها شلالات المياه، ويعد هذا الأخدود من المعالم السياحية الخلابة في تركيا.

الجميل أن بعض المنتجعات في المنطقة تحيطها أيضا شلالات المياه التي تجري في قنوات خاصة حول الجالسين لتناول الطعام، لتوفر أجواء الراحة والاسترخاء لزوارها، وتنخفض درجات الحرارة في الأخدود مما يجعله مكانا منعشا لقضاء بعض الوقت فيه بعيدا عن حرارة الشاطئ والرطوبة، ولساعات طويلة، و بها أماكن تقدم الشاي التركي والمشروبات التي يطلبها زوار المنطقة، بالإضافة إلى الاستمتاع بالمناظر الخلابة من حولها، وفي المنطقة نفسها، توجد أطلال مدينة “تلوس” التاريخية، وهي مدينة يعود تاريخها إلى عصر الهكسوس حيث بإمكان السائح أن يتجول بين آثار رومانية تشمل بقايا مسرح روماني وقبور محفورة في الصخر أعلى الجبال في المنطقة.

وهناك أسوار يقال إنها أقيمت لمنع الغزو العربي للمنطقة، ولكنها لم تصمد طويلا على ما يبدو من تاريخ المنطقة. لهذا الأخدود والمنطقة الموجود فيها جاذبية سياحية كبيرة، لقضاء أجمل الأوقات، باستنشاق الهواء العليل وصوت المياه الجارية من بين الصخور، ويوجد جسور معلقة على الصخور العملاقة للمشي عليها مع مشاهدة جميع جهات الأخدود، فهو المكان المناسب للعائلات التي تخرج لعطلات صيفية مميزة.